تحضير طفلك للعودة إلى المدرسة

تحضير طفلك للعودة إلى المدرسة

في , /بواسطة

يُعتبر انطلاق العام الدراسي حدثاً مثيراً لحماس الأطفال وأهلهم، غير أن العودة إلى مقاعد الدراسة بعد عطلة طويلة قد يتسبب بالقلق والتوتر بالنسبة إلى الأطفال. فيما يلي بعض النصائح للتعامل مع هذه الفترة الانتقالية:

  • قوموا بزيارة المدرسة برفقة الطفل قبل بدء الصفوف لكي يتآلف مع المحيط الدراسي في اليوم الأول، فلا يستغرب. وفي حال استحال ذلك، حاولوا تصفّح الموقع الإلكتروني الخاص بالمدرسة ودعوا الطفل يشاهد بعض الصور لصفه والأساتذة والملاعب.
  • حاولوا ترتيب موعد للّعب لطفلكم مع بعض الأصدقاء الذين سيكونون رفاق صفهم
  • تحدثوا إلى طفلكم بشأن بداية السنة الدراسة وبشأن تصوراتهم (مخاوفهم، ومصادر قلقهم وانفعالهم).
  • اقرؤوا كتباً تتناول موضوع المدرسة، وفيما يلي بعض الأمثلة: تشو في أول يوم مدرسة بقلم نيل غايمان (القصة تتناول شخصية حيوان بندا ظريف للغاية يعود إلى المدرسة)، الصفوف الأولى غير جميلة بقلم آن رومان (كتاب يسهّل المرحلة الانتقالية للطفل من الحضانة إلى الصف الأول)، توبسي وتيم يبدآن المدرسة بقلم جان وغاريث أدامسون
  • دعوا طفلكم يرى صوراً لكم مع أعضاء عائلتكم في المدرسة وتجنبوا القيام بتعليقات سلبية حيال مشاعركم تجاه المدرسة (لا سيما أن ذلك قد يجعل الطفل محملاً بموقف وشعور سلبي).
  • اسألوا الأستاذ إذا كان باستطاعة طفلكم أن يجلب معه لعبته أو بطانيته المفضلة (أو أي لعبة يحبها) إلى الصف، وإذا لم يكن هناك إمكانية لذلك، اقترحوا إذا كان بإمكانه أن يحتفظ بالغرض داخل حقيبته.
  • احرصوا على تنمية حسّ الاستقلالية لدى طفلكم قبل أسابيع قليلة من بدء العام الدراسي عبر توكيله ببعض المهام أو المسؤوليات: كأن يتناول الطعام بمفرده وأن يبدّل ملابسه بمفرده.
إقرئي أيضاً  زيد سوقي: إحداث التغيير من خلال رسومات الأطفال

من الطبيعي أن يكون الطفل حاد الطبع ويميل إلى البكاء خلال الأيام/ الأسابيع القليلة الأولى، لكن دعمكم المناسب ومساعدتكم من شأنهما ان يرسما بسمة على وجهه مجدداً.

Comments التعليقات

comments

وسوم , , , ,