علامات الحمل! كيف تعرفين أنك حامل؟

علامات الحمل! كيف تعرفين أنك حامل؟

0 تعليقات/في , /بواسطة
علامات الحمل! كيف تعرفين أنك حامل؟

Dr. Rami Kilani

Dr. Rami Kilani is an Obstetrician and Gynecologist who holds the American board of Obstetrics and Gynecology as well as the membership certificate of the Royal College of Obstetricians and Gynecologists. He completed his first medical degree from Jordan before moving to the United states where he specialized in Obstetrics and Gynecology. Rami`sthird stop was London where he completed a fellowship in minimally invasive gynecology. He practiced in Champaign -Illinoisbefore returning to Amman.

Rami is currently an assistant Professor at the Hashemite University and practices in his private clinic in Amman. He enjoys reading, traveling and spending time with his family.

https://www.facebook.com/RamiKilaniClinic/
علامات الحمل! كيف تعرفين أنك حامل؟

الإحساس بالغثيان الصباحي؟ تقلبات المزاج المستمرة؟ الشعور بالتعب أغلب الأوقات؟ قد تكون هذه الأعراض موشراً على أن هناك أمرا مهم سيحدث: أن هناك طفل سيأتي قريباً!

وبالرغم من أن الأعراض التالية ليست مؤشراً طبياً مباشراً، إلا أنها قد تساعدك على الانتباه إلى إمكانية أن تكوني حاملاً.

بداية، إن أول علامة على حدوث الحمل وأكثرها مصداقية هي توقف الدورة الشهرية – بمعنى أن الدورة الشهرية لا تحدث عندما يحين موعدها.

ولكن، هذه ليست الطريقة الوحيدة لاكتشاف حدوث الحمل! بإمكانك أيضاً البحث عن أعراض أخرى، مثل:

  • الشعور بالغثيان و/ أو التقيؤ:

إن أحد أكثر الأعراض الدالّة على الحمل إزعاجاً هو الشعور بالغثيان والتقيؤ بشكل منتظم. إن هذا العرض شائع جدا،ً ونصف النساء الحوامل يختبرنه، وذلك ابتداءً من الأسبوع السادس بعد آخر دورة شهرية.

إقرئي أيضاً  فحص حديثي الولادة – " الحق الأول لطفلك"

كوني حذرة رجاءً، فإن الغثيان الشديد وعدم القدرة على إبقاء الطعام والسوائل في جوفك قد يؤدي إلى الوصول إلى وضع حرج وطارىء. لأن التقيؤ الشديد قد يؤدي إلى مضاعفات خطرة، لذا لا تهملي هذا الموضوع واستشيري طبيبك.

  • الإرهاق والاضطراب العاطفي

بالرغم من أن تقلبات المزاج قد تكون مرتبطة بما يحدث في حياتك من أمور مختلفة، إلا أنك ستميلين إلى الشعور بالإرهاق والانزعاج بشكل أكبر في الأسابيع الاثنتي عشرة الأولى من الحمل.

إن هذا شائع جداً وهو رد فعل جسماني طبيعي. لماذا؟ لأن هناك تغييرات هرمونية مهمة تحدث خلال فترة الحمل، وهي تتسبب في الشعورالإرهاق، وحدوث تقلبات المزاج  والاضطراب العاطفي.

  • آلام في الثدي

ستشعر المرأة خلال فترة الحمل بزيادة في حجم ثدييها وبأنهما أصبحا مؤلمين عند اللمس. كما أنها قد تلاحظ بأن الأوعية الدموية قد أصبحت ظاهرة أكثر على سطح الثدي، وبأن حلمة الثدي قد أصبح لونها أغمق.

  • التبول بشكل متكرر

بالرغم من أن هذا يعتمد على طبيعة جسم الأم الحامل، إلا أنها ستشعر بالرغبة في التبول أكثر خلال فترة الحمل، وخصوصاً أثناء الليل.

  • زيادة إفرازات المهبل

من المتوقع أن تختبري عرضاً آخر أثناء الحمل، وهو زيادة في كمية الإفرازات المهبلية. وبالرغم من أن هذا طبيعي، إلا أنه يجب أن لا يكون هناك أي تغيير في اللون أو الرائحة، و أن لا تسبب لك هذه الإفرازات أي حكة أو إزعاج.

  • أعراض أخرى، مثل:

– الاحساس بطعم غريب في فمك (تصفه بعض النساء بطعم أقرب للمعدن)

– الرغبة الشديدة في تناول أنواع معينة من الأطعمة: ترغب الأم الحامل عادة بتناول أطعمة جديدة لم تكن ترغب في تناولها في السابق، كما قد تفقد رغبتها في تناول بعض أنواع المأكولات والمشروبات (الأطعمة الدهنية والقهوة).

إقرئي أيضاً  ١٠ أفكار ممتعة يمكنك تطبيقها مع أطفالك للتحضير لعيد الأضحى

– تصبح حاسة الشم حساسة أكثر، حيث تصبح بعض الروائح مزعجة للأم الحامل أو تسبب لها الغثيان.

إن الحمل تجربة حميمة وخاصة، وكل امرأة ستختبرها بطريقتها الخاصة، إلا أن هذه القائمة التي تحتوي على الأعراض الأكثر شيوعاً، قد تساعدك على الانتباه إلى الرسائل التي يريد جسمك إيصالها إليك.

ولكن لا تنسي! بالرغم من أن هذه الأعراض قد تساعدك على الاكتشاف بأنك حامل، إلا أنها ليست مؤشراً واضحاً من ناحية طبية. عليك دائماً إجراء فحص للحمل، والقيام بزيارة طبيبك للحصول على إجابة أكيدة 100%.

Comments التعليقات

comments

وسوم , , , , , ,
0 ردود

اترك رداً

أضف تعليقاً