عدم تحمل اللاكتوز عند الأطفال

عدم تحمل اللاكتوز عند الأطفال

2 تعليقات/في , , /بواسطة

مضت بضع ساعات على شرب طفلك للحليب، وطوال هذه الساعات وهو يبكي ويشير إلى أن بطنه يؤلمه ويشعر كأنه يريد التقيؤ، فقمت بوضع يدك على بطنه وشعرت أنه منتفخ! عندها بدأت تساورك الشكوك، أنه بالفعل أن طفلك يعاني كل يوم من هذه الأعراض بعد شربه للحليب، فما هو السبب وراء هذه الأعراض؟ هل لديه حساسية من الحليب؟ أم هو عدم تحمل اللاكتوز الذي لطالما سمعت الأمهات الأخريات يتحدثن عنه؟

ما هو اللاكتوز؟

اللاكتوز هو نوع من أنواع السكر الثنائية الموجودة في الحليب وكل المنتجات التي تحتوي عليه أو مصنوعة منه. للسكر (أو ما يسمى علمياً بالكربوهيدرات) عدة أنواع منها: الأحادية والثنائية والمتعددة. يستطيع الجسم امتصاص الكربوهيدرات الأحادية فقط. لذلك، يقوم الجسم بإفراز عدة إنزيمات لتكسير الكربوهيدرات الثنائية والمتعددة وتحويلها لكربوهيدرات أحادية ليستطيع امتصاصها.

ما هو عدم تحمل اللاكتوز؟

بالنسبة إلى اللاكتوز، فإن إنزيم اللاكتيز مسؤول عن تكسيره وتحويله لسكريات أحادية. لكن في حالة بعض الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز، فإن أجسامهم لا تستطيع إفراز إنزيم اللاكتيز، فيمر في أجسامهم بدون عملية هضم. مما يؤدي إلى عدة أعراض مثل:

  • آلام في البطن أو انتفاخ
  • إسهال
  • غازات
  • غثيان

قد تختلف درجة عدم تحمل اللاكتوز من شخص لآخر، فبعض الأشخاص لا يستطيعون تناول أي منتجات تحتوي على حليب والبعض قد يستطيع تناول بعض المنتجات بكميات صغيرة.

من هم الأشخاص الأكثر عرضة لعدم تحمل اللاكتوز؟

غالباً ما يكون عدم تحمل اللاكتوز صفة وراثية يورثها الأبناء عن آبائهم. تتواجد هذه الصفة عند الآسيويين والأفارقة وسكان أمريكا الجنوبية والشمالية الأصليين أكثر من الأوروبيين. تظهر هذه الصفة مع تقدم العمر غالباً، في سن المراهقة وتزداد مع تقدم العمر.

قد تظهر أعراض عدم تحمل اللاكتوز بعد الإصابة ببعض الأمراض التي تسبب التهابات في الأمعاء حيث يؤثر ذلك على قدرتها على إفراز إنزيم اللاكتيز. وعادةً تكون هذه مؤقتة وتنتهي بعد التعافي من المرض الأساسي.

هل طفلي مصاب بعدم تحمل اللاكتوز؟

كما ذكرت سابقاً أن عدم تحمل اللاكتوز يظهر مع تقدم العمر وقد تظهر أعراضه عند الأطفال بعد سن الثالثة. ولكن نادراً ما تظهر الأعراض عند الأطفال الرُّضع حيث أن كل الأطفال يولدون وعندهم انزيم اللاكتيز في أمعاءهم وتتناقص نسبته كلما كبروا.

أما بالنسبة للأطفال الذين يولدون قبل أوانهم، قد تظهر عليهم أعراض عدم تقبل اللاكتوز والتي عادةً تستمر لفترة قصيرة بعد الولادة وبعدها يتمكنون من تجاوزها بدون أي تعقيدات، وهذا يُعرف بـ “نقص اللاكتاز النموي”. ونادراً جداً ما يكون المولود مصاب بـ “نقص اللاكتاز الخُلقي”، وهو عدم قدرته على هضم اللاكتوز تماما ً، وفي هذه الحالة يجب إطعام الطفل للحليب الخاص الذي لا يحتوي على لاكتوز.

كيف اتأكد أن طفلي مصاب بعدم تحمل اللاكتوز؟

إذا لاحظتِ أن طفلك يعاني من الأعراض السابقة عند تناوله للحليب أو الأطعمة التي تحتوي عليه، توقفي عن إعطاءه إياها لمدة أسبوعين ولاحظي إذا ما توقفت الأعراض أم مازالت مستمرة. وبعدين مرور الأسبوعين جربي إعطاء طفلك كميات صغيرة جداً من مشتقات الحليب بالتدريج ولاحظي لو أن الأعراض تظهر من جديد أم لا.

استشيري طبيبك فهناك فحوصات معينة يمكنك من خلالها التأكد.

إذا كان طفلي يعاني من عدم تحمل اللاكتوز، هل عليَّ إيقاف اعطاءه الحليب تماماً؟

  • تختلف درجة تحمل اللاكتوز من شخص لآخر. فقد يتحمل طفلك تناول بعض أنواع من منتجات الحليب أو كميات صغيرة. ما يلي بعض النصائح لمساعدتك على معرفة مدى عدم قدرة طفلك لتحمل اللاكتوز:
  • أعطي طفلك كميات صغيرة من الحليب (بين الأربعة والثمانية أونصات، أي ما يقارب 117 – 235 مل) مع الطعام ولاحظي لو ظهرت عنده أية أعراض.
  • بشكل عام، يستطيع بعض الأشخاص تحمل الزبادي أو الزبدة أو بعض أنواع الجبن أكثر من الحليب نفسه. حاولي أن تجربي إعطاءه كميات صغيرة من هذه المنتجات.
  • اعطي طفلك نوع واحد من مشتقات الحليب بكمية صغيرة مرة واحدة يومياً، لتتمكني من معرفة أي الأنواع والكميات التي يتحملها.

إذا كان طفلك لا يستطيع تناول أي من مشتقات الحليب، اقرأي ملصقات الأطعمة جيداً وتأكدي من خلوها من مشتقات الحليب. فبعض المنتجات قد تحتوي على كميات صغيرة من الحليب أو مشتقاته. وقد تجدين ملاحظة على العلبة مكتوب فيها “قد يحتوي هذا المنتج على كميات ضئيلة من الحليب”. هذه الجملة توضع عندما لا يوجد حليب في المكونات الرئيسية للمنتج ولكن بسبب تصنيع عدة منتجات في نفس المصنع، قد تتأثر المنتجات ببعضها.

ماهي الأطعمة الأخرى التي تحتوي على الكالسيوم اللازم لبناء عظام أطفالي؟

  • أعطي طفلك أنواع مختلفة من الحليب مثل حليب الصويا أو حليب اللوز.
  • عصير البرتقال المدعم بالكالسيوم، يعتبر مصدر جيد للكالسيوم وخاصة للأطفال الصعبين الإرضاء ولكن عليكِ أن تتذكري أنه يحتوي على كميات كبيرة من السكر أيضاً.
  • التوفو والخبز المدعمان، التين المجفف، واللوز.
  • السلمون يعتبر مصدر جيد للكالسيوم.
  • الخضار الورقية الخضراء مثل، مصل الكالي والبروكلي. ولكن يجدر بالذكر، أن الجسم لا يقوم بامتصاص كمية الكالسيوم الموجودة في هذه الخضار بشكل كامل؛ لوجود مكونات أخرى تقلل من نسبة امتصاصه.
  • لذلك، إذا شعرتِ أن طفلك لا يتناول كميات كافية من الكالسيوم، اطلبي من طبيبك اقتراح اسم مكملات كالسيوم جيدة.

ما هو علاج عدم تحمل اللاكتوز؟

هذا يعتمد على سببه. فإذا كان نتيجة لمرض عارض، فيمكن لطفلك معاودة تناول الحليب تدريجياً بعد شفاءه. أما إذا كان السبب جيني، فهو حالة سيعيش معها طول العمر.

هل حساسية الحليب وعدم تحمل اللاكتوز نفس الشيء؟

لا، فحساسية الحليب هي ردة فعل مناعية من الجسم للبروتينات التي توجد في الحليب. قد تكون الأعراض للحالتين متشابهة، ولكن قد يصاحب حساسية الحليب بعض الأعراض مثل الحبوب أو الطفح الجلدي أو احمرار العينين أو التورم. حساسية الحليب هي بشكل عام أخطر من عدم تحمل اللاكتوز ويجب مراجعة الطبيب على الفور وتجنب منتجات الحليب.

Comments التعليقات

comments

إقرئي أيضاً  فوائد اليوغا للأمهات
وسوم , , , , , , ,
2 ردود

Trackbacks & Pingbacks

  1. GVK BIO قال:

    … [Trackback]

    […] Read More here|Read More|Read More Infos here|There you will find 35482 additional Infos|Infos to that Topic: 360moms.net/الصحة/عدم-تحمل-اللاكتوز-عند-الأطفال/ […]

  2. details قال:

    … [Trackback]

    […] Read More here|Read More|Read More Informations here|There you can find 49055 additional Informations|Informations to that Topic: 360moms.net/الصحة/عدم-تحمل-اللاكتوز-عند-الأطفال/ […]

التعليقات مغلقة