DWQA Questionsتصنيف: الأمومة والتربيةإبني عمره ٨ سنوات ولديه صديق له تأثير سيئ عليه، (بعض الأمثلة: الكلمات البذيئة والسخرية من البنات)، حاولت التحدث معه لكنه يرى أن تصرفات صديقه مسلّية ومضحكة! ماذا أفعل؟
1 إجابات
Sirsa QurshaSirsa Qursha فريق العمل اجيب عليه قبل سنتين

من المؤكد ان هـذا الموقف صعب. ولكن يجب ان نستغل هـذه اللحظات لتطوير قدرات الاطفال لاتخاذ القرارات والاحكام المناسبة. فبامكانك: ١. اسألي طفلك عن صفات الصديق الجيد ٢. كوني صريحة مع طفلك عن سلوكيات الصديق التي لا ترصيك. فبمكانك التصريح له: هـذه السلوكيات لا تعجيني وهي مؤذية ومخالفة لقيمنا المختلفة واشرحي له كيف تتسبب هذه السلوكيات الاذى ٣. خصصي وقت لطفلك للعب مع اطفال آخرين ٤. قومي باعطاءه الحرية لتكوين صداقاته لكن وضحي له ما هي الخصائص التي لا تعجبك في هذا الصديق- وتذكري انك بحاجة لتكرار المعلومات اكثر من مرة قبل ان ترسخ في ذهن الاطفال في هذه المرحلة العمرية الحساسة ٥. حاولي ان تقومي بحوار يعكس نتائج السلوكيات السلبية لذلك الطفل ،ذلك من خلال الحديث والشرح عن الافعال وردات الافعال والمشاعر التي تنتج عن السلوكيات المختلفة.