DWQA Questionsتصنيف: علم النفس التربوي للأطفالابنى غير مهتم وتركيزه ضعيف بالمدرسة بالرغم من ذكاءه اللغوى وبدأ يأخذ ما لا يخصه
alshimaa ismail سأل قبل سنة واحدة

 ابنى عمره 7 سنوات وهو فى سنة اولى ابتدائى بمدرسة دوليه نظام التعليم بها لا يعتمد على الحشو ولكن عملى ورائع. ولديه أخ عمره 5 سنوات . جميع مدرسينه يشتكون من عدم انتباهه بالفصل وانشغاله بزملاءه مما يشتت تركيزه بالرغم من أنه فى أحيان كثيرة يطلق اجابات رائعة لا يجيبها زملاءه وينبهر بها المدرس وأيضا مدرسة اللغة العربية تشيد بأنه مفكر ويستطيع تجميع أكبر قدر من الكلمات على الحرف الذى يبحثون عنه. هو حساس عاطفيا جدا وكريم . المشكلة عدم التركيز دراسيا بالاضافة الا انه يفتح شنط زملاءه ويستحوذ على العاب صغيرة تخصهم أو ادوات فى بعض الاحيان والمشكلة الاكبر انه يصمم على انها تخصه وبارع جدا فى الكذب ويصمم عليه بشكل كبير. وأحيان اخرى يخبئ الشئ الذى أخذه فى شنطة زميل آخر ليلصق به التهمة.أنا الان ابحث عن اسباب هذا التصرف لنعالجها لأن السبب لا يتعلق بالحرمان من الاشياء التى يأخذها والاخصائى النفسى بالمدرسة خوفه الاساسى من الطفل انه لا يشعر بالذنب حيال هذا التصرف .
المشكلة الأخرى انه يضيع الكثير من أدواته . ومتعلق كثيرا بمشاهدة أفلام الكارتون والتى تصل الى الهوس والتى احاول على قدر استطاعتى تقنينها بمده محددة خلال اليوم
أيضا لا يوجد حوار بينه وبين والده على الاطلاق وحاولت تنبيه والده لهذا الامر عدة مرات ولكن دون جدوى بالاضافة ان هواية والده الاساسية هى مشاهدة الافلام
أرجو محاولة تفسير حالته وإعطائى نصائح لأتبعها معه
وشكرا لتعاونكم

1 إجابات
Sirsa QurshaSirsa Qursha فريق العمل اجيب عليه قبل سنة واحدة

شكراً لك على السؤال، يبدو أننا نحتاج للتطرق للعديد من النواحي لهذا السؤال. أهم نقطة، أنني لو كنت مكانك لطلبت مقابلة المسؤولين في المدرسة وسؤالهم إن كان يركّز في حصص معيّنة أكثر من غيرها، ومناقشة إيجاد حلول مع المعلمين لجعله سعيداً ويشارك في الصف. كما يمكنك السؤال عن صداقاته في المدرسة. أما عن أخذه للأشياء من زملائه يجب أن تكوني حازمة جداً في هذه المسألة و تقولي له (نحن لا نأخذ أشياء لا تخصنا)، وتحثيه على إرجاع ما أخذه. لا تعاقبيه، بل ركّزي على سبب عدم أخذنا للأشياء التي ليست لنا ومبدأ احترام الآخرين. علينا أن نساعد الأطفال على فهم نتائج قراراتهم وأفعالهم، ليس أن نجعلهم يحسون أنهم فاشلين.
كما أنصحك وزوجك بتشجيع ابنك على اللعب الفردي مرتين في الأسبوع لمدة ١٥-٣٠ دقيقة. وضعي في عين الاعتبار أنه وقت قيّم بدون مقاطعات (بدون تلفزيون أو موبايل)، قد يلعب بلعبة يستمتع بها. فهذا يساعد في بناء الصحة النفسية لطفلك.
أتمنى أن تستفيدون من هذه النصائح، وإن كان لديك المزيد من الأسئلة لا تترددي بالسؤال مرة أخرى.