مقالات

دليلك لشراء الأغراض الأساسية لطفلك في سنته الأولى

في , /بواسطة

بقلم: ميسان أبو رميلة، أم لطفلين

عندما كنت حاملاً بطفلي الأول بحثت كثيراً وسألت كل من حولي عن أهم الأشياء التي علي اقتناؤها للعناية بطفلي. إلا أنه اتضح لي بعد الولادة، أنني قمت بشراء الكثير من الأشياء، من الصحيح أن بعضها كان مهماً جداً، في حين أن البعض الآخر لم يكن بذات الأهمية ولكن من “الجيد” الحصول عليها ولكن بعض الأشياء لم يكن لها أهمية.

لهذا السبب، قمت بوضع هذه اللائحة من أهم الأشياء التي قد تلزمك في أول سنة من حياة طفلك، حتى لا ينتهي بك المطاف بشراء أغراض غير ضرورية.

غرفة طفلك

دليلك لشراء الأغراض الأساسية لطفلك في سنته الأولى

أثاث الغرفة

سرير أو السرير المشترك للأم (Co-Sleeper)

فرشة السرير

وحدة/طاولة غيار أو فرشة مخصصة لغيار الحفاض

المهد أو سلة موسى (على الرغم من أنها آمنة حتى 3 أشهر من العمر فقط)

كرسي هزاز

مرطب للجو (Humidifier)

خزانة للملابس أو وحدة أدراج

جهاز مراقبة الطفل

 

البياضات

شراشف سرير قطنية

بطانيات قطنية خفيفة

غطاء فرشة واقي للماء

 

الغذاء

دليلك لشراء الأغراض الأساسية لطفلك في سنته الأولى

للرضاعة الطبيعية

كريم الحلمة (للأسابيع القليلة الأولى)

حمالات صدر خاصة للرضاعة الطبيعية

فوط للصدر تقي من تسرب الحليب

مراييل قطنية

بشاكير مخصصة للتجشؤ

مضخة لضح الحليب إذا كنت تخططين لضخه (أنا أنصحك بشراء المضخة الإلكترونية إذا كنت تنوين استخدامها كل يوم في العمل لأنها أسرع. في حالة أخرى المضخة اليدوية ستكون كافية)

أكياس تخزين حليب الثدي أو علب صغيرة مخصصة له

زجاجات للرضاعة مع الحلمات

فرشاة لتنظيف الزجاجات

رف لتجفيف الزجاجات

جهاز معقم للزجاجات

 

لرضاعة الحليب الصناعي

زجاجات للرضاعة مع الحلمات

فرشاة لتنظيف الزجاجات

رف لتجفيف الزجاجات

جهاز معقم للزجاجات

علب من حليب الأطفال

مراييل قطنية

قارورة ماء حافظة للحرارة (Insulated water Bottle)

حافظة لحليب البودرة

 

للأطعمة الصلبة (٤-٦ أشهر من العمر)

كرسي مخصص لإطعام الأطفال

مراييل بلاستيكية

ملاعق لإطعام الأطفال الرضع

صحون مخصصة للأطفال الرضع

 

مستلزمات العناية بالطفل الأساسية

دليلك لشراء الأغراض الأساسية لطفلك في سنته الأولى

لأغراض التغيير والحفاض

حفاضات

مناديل مبللة

دهون للوقاية من طفح الحفاض

 

للاستحمام والنظافة الشخصية

مناشف مع قبعة للأطفال الرضع

بشاكير صغيرة

حوض استحمام

مقعد حمام (للاستخدام بعد عمر الستة أشهر)

جل الاستحمام للأطفال

شامبو الأطفال

دهون مرطب للأطفال (أنا شخصياً أفضل استخدام زيت الزيتون)

فرشا شعر ومشط للأطفال الرضع

مقص ومبرد أظافر الرضع

منظفات الغسيل الصديقة للطفل

 

لتهدئة الطفل

اللهايات إذا قررت استخدامها

 

خزانة الدواء

ميزان الحرارة

أداة تنظيف الأنف

قطرات الأنف المالحة

دواء مضاد للغازات

 

الملابس

 

لبسة خاصة لجلب الطفل في المنزل

ملابس قطنية داخلية (بأكمام طويلة، قصيرة أو حتى بلا أكمام حسب الطقس ورغبتك)

مجموعة من القمصان الرياضية والبنطلونات

ملابس لوقت النوم – يفضل أن تكون على شكل قطعة واحدة (تبّان) في الأشهر الستة الأولى-

قبعة – قطنية للحماية من أشعة الشمس أو صوفية للحماية من برد الشتاء

كيس النوم – الذي يمكن للطفل ارتداؤه، بدلاً من استخدام الكوفلية

 

عند الخروج من المنزل

دليلك لشراء الأغراض الأساسية لطفلك في سنته الأولى

مقعد السيارة الذي يناسب حديثي الولادة الذي يواجه الزجاج الخلفي للسيارة أو يمكنك شراء الكرسي القابل للتحويل للجهة الأمامية بعد عيد ميلاد طفلك الثاني.

عربة (أنصحك بشراء العربة التي تناسب كرسي السيارة)

حقيبة الغيار والملابس- مليئة بالحفاضات، المناديل الجافة والمبللة، وما لا يقل عن ثلاثة غيارات للملابس

مرآة توضع على رأسية الكرسي الخلفي تمكنك من رؤية طفلك في السيارة أثناء القيادة

 

في النهاية، أرجو الأخذ بعين الاعتبار أن الضروريات تختلف من أم لأم، اعتماداً على ميزانيتها وظروفها الشخصية. وبما أن فهذه الحاجيات متوفرة في الأسواق على مدار السنة، لذلك من الأفضل أن تحدي من كمية الأشياء التي تقومين بشرائها في البداية، وبعدها يمكنك شراء ما تحتاجينه كل على حدة حسب مرحلة نمو طفلك. كما أنك ستلاحظين أنكما -أنت وطفلك- سوف يصبح لديكم أشياء مفضلة وأخرى لا تفضلونها.

بالإضافة إلى أن معظم الأطفال حديثي الولادة يكبرون بسرعة بحيث تصبح ملابسهم صغيرة جداً منذ الشهر الأول بعد الولادة. وبالتالي، فإنني أنصحك فقط بشراء القطع اللازمة أولاً وترك البقية للمستقبل.

ولا تنسي أيضاً أن أصدقائك وعائلتك سوف يقومون بتقديم الهدايا لك ولطفلك، لذلك من الجيد أن تحضري لائحة بما تحتاجين قبل الولادة أو ترك واحدة في إحدى متاجر مستلزمات الأطفال التي تفضلين التي ستمكنهم من شراء ما تريدين.

 

الأمومة شيء جميل، استمتعي بها مع مولودك الجديد…مبروك!

ما هو مغص الرضع (Infantile Colic)؟

4 تعليقات/في , , , /بواسطة

ما هو مغص الرضع؟

هو عبارة عن نوبات من البكاء تدوم أكثر من 3 ساعات يومياً، لأكثر من 3 أيام في الأسبوع، لمدة 3 أسابيع أو أكثر عند الرضع الأصحاء، ويتم حدوثه بشكل رئيسي في المساء أو في الليل. وبالعادة، تقل إصابة الرضيع بالمغص بعد ٣-٤ أشهر من العمر.

 

ما هي نسبة حدوثه؟

 يحدث بنسبة ٥-٢٥% ويصيب الرضع من الذكور والإناث بشكل متساوٍ.

 

ما هي مسبباته؟

السبب المباشر للمغص ليس معروفاً جيداً. قد يكون بسبب الغازات أو بسبب تشنجات الأمعاء. وقد يكون أيضاً، بسبب عدم نضوج إنزيمات الجهاز الهضمي أو أعصاب الجهاز الهضمي.

 

ما الذي علينا فعله قبل تشخيص مغص الرضع؟

حتى نستطيع تشخيص المغص، علينا أولاً استثناء ومعالجة كل المسببات الأخرى التي قد تدفع الطفل إلى البكاء لتشخيص المغص، مثل:

 

  • الطفل الجائع: تظهر علامات الجوع عند عدم اكتساب الطفل الوزن الكافي المناسب لعمره.
  • الارتجاع المعدي المريئي: وهو ارتفاع عصير المعدة إلى المريء أثناء هضم الحليب، مما يسبب ألم شديد ونوبات البكاء، وأحيانا القيء. من علامات الارتجاع أيضاً حين يقوس الطفل ظهره ويمد رقبته أثناء البكاء.
  • حساسية الحليب: بعض الأطفال يبكون بسبب الألم الناجم عن ردود فعل غير طبيعية للحليب إما بسبب عدم تحمل اللاكتوز أو عدم تحمل بروتين حليب البقر.
  • الإمساك والشقوق الشرجية
  • هناك أسباب أخرى، نادرة الحدوث لكنها مهمة، مثل التهاب المسالك البولية، اضطرابات عصبية أو الصداع النصفي لدى الرضع.

 

كيف نقوم بتشخيص وعلاج مغص الرضع؟

يتم تشخيص مغص الرضع عادة من خلال جمع المعلومات الصحيحة عن تاريخ الطفل وإجراء فحص بدني كامل من قبل الطبيب. وفي حالات نادرة، قد يطلب الطبيب صور أشعة وفحوصات دم معينة لمساعدته في تشخيص الحالة.

العلامات والأعراض التي يجب أن تدفعك إلى القلق:

  • الحمى
  • القيء، خاصة إذا كان خروجه قوياً مثل النافورة أو يحتوي على آثار من الدم أو لونه يميل إلى اللون الأخضر.
  • تغير في البراز، ظهور دم أو مخاط مع الإسهال.
  • البكاء طوال اليوم تقريباً، وخاصة لطفل هادئ الطباع بالعادة.
  • نوبات ازرقاق (Cyanosis) أو انقطاع التنفس أثناء النوم (Apnea)
  • زيادة وزن غير كافية

 

طرق العلاج:

  • يجب عليك استشارة الطبيب أولا.
  • تذكري دائماً أن المغص يختفي عادة على عمر ٤أ شهر.
  • جربي علاج واحد في كل مرة لمعرفة ما إذا كان يهدئ طفلك أم لا.
  • لا يوجد علاج للمغص، ولكن هناك بعض الأشياء التي قد تساعد على تهدئة وإراحة طفلك، مثل:
    • ضعيه على ظهره في غرفة هادئة ومظلمة.
    • لف الطفل في بطانية (كوفلية).
    • ضعي الطفل في حضنك، ووجهه لأسفل وقومي بتدليك ظهره بلطف وخفة.
    • دلّكي المنطقة حول السرة بلطف شديد. وبإمكانك أيضاً ثني ركبتي الطفل ورفعهما نحو بطنه.
    • قومي بوضع زجاجة ماء دافئة (ليست ساخنة!) على بطن الطفل.
    • الأدوية مثل:
      • سيميثيكون (Simethicone)
      • البروبيوتيك (Probiotics) ممكن استخدامها في بعض الأوقات للمساعدة في تحسين عملية الهضم وتقليل شدة المغص.

ملاحظة:

هناك بعض الأدوية المتوفرة في الأسواق لا يجب استخدامها مثل مضادات التشنج (Antispasmodics) و المواد الأفيونية (Opiates). تأكد من أنك تعرف جميع مكونات المركبات الموجودة في الأدوية ماء الغريب (Gripe Water). بالإضافة إلى ذلك، لا ينصح باستخدام اليانسون وغيرها من الأعشاب، لذلك:

  • إذا كان الرضيع يرضع من الأم مباشرة، قد يساعد تنظيم وجباته على التخفيف من أعراض المغص.
  • إذا كان الطفل يرضع حليب صناعي فإن تبديل وتغيير أنواعه قد يساعد على تخفيف الألم مثل التغيير من النوع العادي من الحليب إلى حليب خالي من اللاكتوز.

ما هو تأثير مغص الرضع؟

يمكن أن يكون المغص عند الأطفال في بعض الأحيان مشكلة لجميع أفراد الأسرة، وقد يضع الأهل تحت الضغط خاصة إذا كان كلاهما يعملان ولا يحصلان على دعم خارجي من العائلة أو الأصدقاء. قلة النوم والإرهاق الطويل يمكن أن يسبب التهيج، والغضب اتجاه الطفل، أو الاكتئاب. لذلك يحتاج الآباء والأمهات إلى فهم مغص الرضع، والتعرف على أفضل الطرق لتخفيف آلامه وإيجاد سبل لضمان الراحة الكافية لأنفسهم.

*مصدر الصورة الرئيسية: Freepik

فحص حديثي الولادة – ” الحق الأول لطفلك”

في , , , /بواسطة

فحص حديثي الولادة هي البداية الآمنة لكل طفل خلال أسابيعه الأولى من الولادة، لضمان أبسط متطلبات الصحة السليمة.

 

ما هو فحص حديثي الولادة؟

فحص حديثي الولادة هو مجموعة من الفحوصات البسيطة التي يتم إجراؤها بين اليوم الرابع والرابع عشر بعد ولادة الطفل. وهي مصمّمة للكشف عن أكثر من 40 اضطراب أيضي، حيث أن نسبة حدوث الكثير منها عالية في الشرق الأوسط مثل التفول، التي يمكن معالجتها والتعامل معها نتيجة للكشف المبكر.

ما أهمية فحص حديثي الولادة؟

الأطفال الذين يعانون من شذوذ بيولوجي يبدون طبيعيين عند الولادة. فإذا لم يتم إجراء فحص حديثي الولادة لهم، لن نتمكن من كشف ومعالجة هذه الشذوذ باكراً، مما قد يؤدي إلى إصابة الأطفال بالعيوب البدنية والعقلية الخطيرة أو حتى حدوث الوفاة في بعض الحالات. لكن كل هذه التأثيرات يمكن تجنبها في معظم الأحيان إذا اكتشف هذا الشذوذ في وقت مبكر، عندها سيتمكن الأطفال من العيش حياة طبيعية نسبياً.

فحص حديثي الولادة – " الحق الأول لطفلك"

كيف تجرى هذه الفحوصات؟

هذا الفحص لا يحتاج لأكثر من بضع قطرات من الدم تؤخذ من كعب قدم حديث الولادة.

 

ماذا يحدث إذا تم اكتشاف أي اضطراب أيضي؟

إذا تم اكتشاف أي اضطراب أيضي، سوف يتم إعلام طبيب طفلكم على الفور، وذلك لإعطاء طفلكم أفضل فرصة لمنع حدوث أي مضاعفات صحية. كما أن نتيجة هذه الفحوصات قد تكون ذات أهمية للوالدين والأقارب لأن معظم هذه الفحوصات المسحية وراثية.

 

هل نتائج الاختبار الإيجابية تعني أنه من المؤكد أن الطفل مصاب باضطراب أيضي؟

لا، هناك أوقات، على سبيل المثال، عندما لا يكون الطفل قد وصل إلى المستوى المطلوب من النمو والتطور مما يؤدي إلى ظهور نتيجة إيجابية غير صحيحة. لذلك، تؤخذ عينة تأكيدية ثانية للتحقق مما إذا كانت النتيجة إيجابية حقاً.