صحة المرأة

7 أفكار للاستمتاع بوقتك عند عودة أطفالك إلى المدرسة

آب 31 , 2020

بقلم: آية صرصور-فريق أمهات 360.

تعتبر الفترة التي يقضيها الأطفال في المدرسة ورياض الأطفال فترة ذهبية للأم وفرصة رائعة، حيث يمكن للأم خلالها القيام بالعديد من المهام والنشاطات بدون الشعور بالقلق حول الأطفال أو ما يفعلونه، وقد تمضي العديد من الأمهات هذه الفترة في النوم أو في مشاهدة التلفاز أو القيام بالمهام المنزلية، ولكن الأفضل عزيزتي أن تستغلي هذه الفرصة في النشاطات المنتجة والتي تساعدك على الصعيد الشخصي أو الأسري.

إن تنظيم الوقت مهم وضروري حتى وإن لم تكوني أم عاملة، مما يساعد على إنجاز العديد من المهام ويساعد في تنظيم حياة أبنائك فوجود روتين في حياتك وتنظيمها سينعكس على حالتك النفسية ومشاعرك تجاههم وسيمنحك المزيد من الوقت للعناية بنفسك مما سيخفف عنك العبء أثناء وجودهم في المنزل.

اقرأي أيضاً: قلق الإنفصال عن الأهل عند ذهاب الطفل إلى الروضة وكيفية تجاوزه

1. ممارسة التمارين الرياضية.

تقدم العديد من النوادي الرياضية عروضاً خاصة في الفترة الصباحية ويكون هناك الكثير من حصص التمارين المخصصة للسيدات، كما أن الرياضة مهمة جداً لك وتساعد على زيادة إفراز هرمون السعادة والشعور بالنشاط والحيوية، كما ستمنحك الفرصة للتعرف على المزيد من الأصدقاء والمعارف الذين يمكنك التحدث معهم، وإن كان من الصعب التسجيل في نادي رياضي، يمكنك أن تقومي بممارسة التمارين الرياضية في المنزل أو أن تقومي بالمشي في احدى الحدائق القريبة من المنزل.

2. قراءة الكتب.

تحتاج القراءة إلى تركيز، فسيكون من الصعب القيام بها أثناء وجود زوجك وأطفالك في المنزل، لذلك يمكنك استغلال هذه الفترة لقراءة الكتاب الذي لطالما أردت قراءته وذلك بقراءة بضع صفحات يومياُ، مما سينقلك لعالم آخر ويمنحك الراحة والسعادة.

انظري أيضاً: 5 أشياء يحبها الرجل في المرأة

3. زيارة صالون التجميل.

قد تحتاجين لقصة شعر جديدة أو جلسة للعناية ببشرتك، لذلك لا تقومي بتأجيل هذا الموعد مراراً وتكراراً ولا تنتظري الفرصة المناسبة لأنه لن يكون هناك أنسب من فترة غياب زوجك وأطفالك كي تحصلي على الوقت الذي تحتاجينه دون مكالمات مستعجلة ولا القلق من وجود زوجك مع الأطفال.

4. الخروج مع صديقاتك.

إن من المتعة شرب القهوة صباحاَ مع صديقاتك في المقهى المفضل لك، أن هذه الساعات ستمنحك النشاط والحيوية وستشاركين فيها أفكارك وخططك وستستمعين بالدردشة معهن بعيداً عن صوت الأطفال ومقاطعتهم المستمرة، وإن كان من الصعب الخروج يمكنك دعوة إحدى صديقاتك للمنزل أو الذهاب لمنزل إحداكن.

انظري أيضاً: 7 نصائح لجعل التعلم عن بعد تجربة رائعة

5. العمل في وظيفة جزئية أو العمل بشكل حر.

سيكون من الجيد أن تكتسبي بعض المال أثناء وجودك في المنزل، والعمل على تطوير مهاراتك وقدراتك الأمر الذي سيزيد من ثقتك بنفسك والشعور بكيانك، وتوفر العديد من المواقع والشركات اليوم فرص العمل الحر والعمل بشكل جزئي من المنزل، مما يعطيك الفرصة لكسب القليل من المال وإن لم يكن الدخل مرتفع ولكنه سيكون ذا قيمة عالية لكِ ولأسرتك، ومن خصائص هذا النوع من العمل المرونة التي يتميز بها، مما يمنحكِ الحرية في إدارة الوقت دون التأثير على مهامك الأسرية.

6. تعلم حرفة أو هواية جديدة.

هناك الكثير من الهوايات والحرف التي يمكنك القيام بها في المنزل والتي قد تقومين باستغلالها أيضاً كمصدر دخل، وتتيح لك شبكة الإنترنت ومنصات التواصل الاجتماعي العديد من الفوائد، يمكنك استغلال اليوتيوب والفيديوهات للتعلم ومنصات التواصل المختلفة كالفيسبوك والانستغرام للتسويق والتواصل مع الزبائن.

قد يهمك أيضاً: 6 نصائح لتكوين علاقة رائعة مع الحماة

7. تعلم لغات أو مهارات جديدة.

توفر العديد من المواقع التعليمية مجموعة من الدورات التدريبية والتي تستطيعين التسجيل فيها بشكل مجاني أو مدفوع، ويمكنك تعلم لغة جديدة، مما يساعدك على تطوير ذاتك والذي سينعكس بشكل إيجابي عليك وعلى أفراد أسرتك وسيساعدك على التخلص من شعور الفراغ وعدم الإنجاز الذي قد تشعرين فيه.

قد يهمك أيضاً: السجن لأسوأ أم في الولايات المتحدة