أسس تربوية

٧ أدوات يجب أن تتوفر في المنزل لجعل التعلم عن بعد أكثر سهولة

أيلول 16 , 2020

بقلم : آية صرصور- فريق أمهات ٣٦٠. 

لقد تسبب تفشي فيروس كوفيد ١٩ في طرح خيار التعلم عن بعد للمدارس والجامعات، على الرغم من عودة بعض الدول للتعلم التقليدي مع اتخاذ كافة التدابير اللازمة إلا أن هناك احتمالية بعودة التعلم عن بعد في أي وقت وحسب تطور الحالة الوبائية لانتشار الفيروس.

وكما تعلمنا من المرحلة السابقة التي مررنا بها، فإننا يجب أن نبقى على استعداد لأي طارئ وأن نترك المجال مفتوحاً لكافة التغييرات والمستجدات، وعلى الرغم من اعتماد التعلم عن بعد في الفترة السابقة إلا أنه لا زال هناك حاجة لتهيئة الأطفال لهذا النوع من التعلم وتحضير المنزل لجعله بيئة ملائمة للتعلم، مما يساهم في الحفاظ على بعض الروتين والتأكد من حصولهم على كل ما يحتاجونه للنجاح واكتساب المعرفة والمهارات اللازمة

اقرأي أيضاً: نداء لآباء وأمهات الجيل القادم، هل أعددتم أطفالكم للعالم الرقمي؟

ونقدم لكِ أدناه قائمة بما تحتاجينه لتهيئة جو تعليمي في المنزل: 

  1. مؤقت (Timer).

 

من المفيد للأطفال الالتزام بروتين حتى عندما يتعلمون من المنزل، قد تفيدك ساعة المؤقت في تنظيم اليوم، وبالنسبة للأطفال الأصغر سنًا، يمكن أن يساعدهم المؤقت البصري في فهم مقدار الوقت المتبقي لهم في أي موضوع أو نشاط معين مثل الساعة الرملية. بالنسبة للأطفال الأكبر سنًا، يمكن أن تساعدهم عدادات ضبط الوقت المتوفرة على أجهزتهم في إدارة وقتهم بحكمة والالتزام بجدول معين. 

 

  1. سماعات الرأس.

 

يحتاج أبنائك للتركيز مع المادة المعروضة أمامهم خاصة مع وجود إخوتهم من حولهم أو مع الأصوات في المنزل، وتساعدهم السماعات على إلغاء صوت الضوضاء وسماع الأساتذة بشكل أفضل. 

انظري أيضاً: كيف تختار البيئة التعليمية المناسبة لطفلك ذوي الاحتياجات الخاصة؟

  1. كاميرا ويب.  

 

تحتوي أغلبية الأجهزة على كاميرا، أما إذا كانوا يستخدمون أجهزة الحاسوب المكتبية أو جهازاً لا يحتوي على واحدة فقد يحتاجون إلى كاميرا ويب، حيث يطلب بعض المعلمين التحدث عبر الفيديو، وفي بعض الأحيان سيُطلب من الأطفال إكمال بعض المشاريع المرئية، وعليه تتيح كاميرا الويب لطفلك فرصة التحدث إلى معلمه وجهًا لوجه إذا كان لديه أي مشاكل أو إذا كان مرتبكًا بشأن شيئاً ما. 

 

  1. جهاز خاص بكل طفل.

 

إذا كان لديك أكثر من طفل واحد يتعلمون عن بعد أو بالغين يعملون من المنزل، فلا بد أن تحدث المعارك حول من يمكنه استخدام الجهاز في المنزل، خاصة إذا كان الطلاب بحاجة إلى تسجيل الدخول في أوقات محددة أو إذا كان لديهم مواعيد نهائية للمهام، لذلك يجب أن يتم تخصيص جهاز لكل فرد حسب احتياجاته ويمكنك شراء أجهزة رخيصة وبسيطة ذات مواصفات عادية لتقليل التكلفة. 

اقرأي أيضاً: إيجابيات وسلبيات التعليم عن بعد

  1. طاولة مكتبية أو طاولة للتعلم. 

 

سيميل أطفالك للجلوس على الكنبة أو السرير عندما يتعلمون من المنزل، ولكن يمكن أن يساعدهم المكتب في فصل المدرسة عن أوقات الفراغ، ويحضر عقولهم للتركيز والفهم والاستيعاب، كما تساعدهم مساحة التعلم النظيفة على البقاء منظمين، وتوفر لهم مكانًا خاليًا من الفوضى للكتابة والدراسة، وتشبه البيئة المدرسية العادية أكثر من السرير أو الكنبة.

 

  1. نظارات حماية من الشاشات. 

 

يؤثر التحديق في الشاشات لفترة طويلة بشكل سلبي على العيون والعديد من الأطفال ينتقلون من هواتفهم إلى أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم إلى الأجهزة اللوحية إلى التلفزيون طوال اليوم، لذلك فهم بحاجة إلى نظارات لحماية عيونهم من الأشعة التي تصدر من الشاشات. 

انظري أيضاً: التعلم عن بعد سلاح ذو حدين: إيجابيات وسلبيات وهل هو الحل؟

  1. أقلام ودفتر لتدوين الملاحظات.

 

لا يزال العديد من الطلاب يفضلون تدوين الملاحظات حتى مع التعلم عن بعد، ويميل الطلاب إلى تذكر المعلومات بشكل أفضل عندما يقومون بكتابتها٬ كما سيحفزهم كتابة الملاحظات على التركيز وعدم التشتت. بالإضافة إلى أن الأطفال في سن الابتدائية يحتاجون إلى التدرب على الكتابة باليد.

قد يهمك أيضاً: أسباب اختيارنا للتعليم المنزلي: الأسرة والمجتمع والتحضير للمستقبل